ثقافة وفنفقه المرأه

كُن عظيماً في عين نفسك.. بقلم عبير عبد الله

بقلم عبير عبد الله مشرف عام مملكتي

‏كُن عظيماً في عين نفسك

كل جهدٍ بذلته ووقتٍ قضيته وصعوبة
واجهتها في سبيل نجاحك ، تلك التفاصيل التي تراها وحدك بين حرفك وكتابك، لن تضيع عند الله ولو كانت سبب أحزانك، مهما تعثرت في خطواتك، ثق بنفسك وانهض ولا تستسلم لإحباطك، لا تهتم لخيباتك فستستعيد توازنك وتحقق أحلامك باذن الله .. لن يضعك الله بمكان يفوق قدراتك.

ليس كل ما تعرفه يريح قلبك ، فبعض الأشياء أجمل لو بقيت مجهولة !

فقط ..” تعلم الهدوء وسط ضغوطات الحياة .”

عندما تتعرض لإساءة لا تفكر في أقوى رد ، بل فكر في أحسن رد .. ”
( ولاتستوي الحسنة ولا السيئة ادفع بالتي هي أحسن )”

الزمن يغير فيك أشياء كثيرة…مفاهيمك، قناعاتك، اهتماماتك، أفراحك
لكن إياك ان يغير فيك أمور لا تقبل التغيير…مبادئك، طيبتك، أخلاقك

أعلم أن من يتجاهل الإساءة ليس عاجزاً عن ردها، ولكنه عرف قدر المُسيء فتجاهله، وعرف قدر نفسه فارتقى بها عن كل ما لا يليق بها.

وان كلما زادت خبرتك بالحياة، قلّ عدد أصدقائك المقربين، و قلّت نسبة تأثُرك بالفراق، ونسبة تعلُقك بالأشياء، وقلّت الأشياء التي تكون سبب في هزيمتك .

أرقى المشاعر الانسانية الحب، وأجملها العطاء بلا حدود، وأعظمها جبر الخواطر، فعش دائماً راقياً معطاءً جابراً للخواطر

رائعون من يُشعِرونك دائماً بقيمة ما تُقدمه مهما كان بسيطاً

‏كُن عظيماً في عين نفسك ،
حتى لا يكسرك شيئاً في هذه الحياة .

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق