مقالات

همسات ليلية

بقلم محمد كركوب الجزائر

 

همسات ليلية قطرات ندى
ممجوزة بالأحلام الوردية
ترانيم شذى لهمسات ندى
نرجسي يعطرنا نسيمه
وقتها تتزين الأرواح المتصلة
ببعضها في بلاد الأفراح
للتزاوج للتناغم
يا سلام في كل الآفاق
بتفاعلنا و المعشوق الغالي
نرى النجوم في السماء الفضية
بخيوط فتيل الحرير
و السندس لنرحب بالقمر الهادي
و نغمسه بل نسكره
ليتناغم مع العشاق في ليلة ساجية
تسمر فيها الآميرات الحسان
غزال ذا الزمان في الجنان
أين رأيتها ترقص بكل تفاعل و إنسجام
مع الفرسان تحتى صوت الألحان
بكل انواع الآنغام و عبق العطر الفواح
يزهي الأنفس يا شجعان
و نحن نأكل في حب الرمن
مع الخيرات الحسان
و قطرات الندى فوق صفائح البنفسجان
و شقائق النعمان و الورد
المتناثر في كل مكان
من الأرواح الناقية
أحلامي الوردية
في ليلة هنية
ما أروعها لو تدوم يا إنسان
حينها تراني صرت
فارس الآحلام الوردية
أدوب في عشقي
بكل حس و تفاعل
و حنية في الصبية
ذات العيون البنية
البؤبؤ قمري
تجلب وجداني
بالأحاسيس
الراقية
من النظرة الباهية
يخفق النبض
لرأياها ما أحلاها
لجمال نفسها
خفة روحها الناقية
و رشاقة
الجسم الفنية
معبرة عن الحرية
يا عشقي يا شامية
بنت الأصول الراقية
أحبك أعشقك
لدرجة الهيام
لعيونك البنية
و قلبك المغمور
بالوفاء الود
و الحنية
أرى فيك
المرأة المثالية
للهمسات الوردية
أحسها تغمرني
تمتلك روحي
نفسي و وجداني
بكل قوة و فاعلية
فيا أيتها البنية
كُنتِ و ما زلتي أمنيتي
كلما صحوت هنيهة
نظرت إليك مليا
جذبتني إليك
يا غزالي
بالعيون العسلية
الجفن وردي
القدحة قمرية
كأنها السراج المنير
في ليلة سوداء
قامت فيها السهرية
فخاف الفارس المغوار
على حبيبته الغجرية
تسمع فيها دوي البندقية
فهنيئا لك بالبنت الأبية
ذات الأصول العربية

بقلم محمد كركوب الجزائر 🇩🇿

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق