فن ومشاهير

هاني البحيري مصري بأصابع ماسية ونكهة شرقية يصمم أغلى فستان” ماسي” في العالم

كتب / عمرو الفقي


عدسة / حسين عزب
هانى البحيرى واحد من أعظم المصممين من” هوت كوتور” في منطقة الشرق الأوسط ، كان يعمل في هذا المجال منذ أن كان عمره ١٥ عاما.
و منذ بداية مسيرته ، كان هاني ينظر للمرأة الشرقية بكل معانيها وجمالها ، آملا أن تتحول نظراته لإشارات وأوامر تلتقطها أنامله لتحولها إلى سيمفونية موسيقية ذات نكهة فريدة من نوعها ، تغير تلك النظرة الغربية إليها ، وتتحول إلى رؤية ثورية غربية للمرأة الشرقية.
ولقد أظهر هاني البحيري دائما مهاراته الفنية منذ صغره حيث عشق الألوان ، وجذبته تراكيبها ؛ فاخترع “بالتة” ألوان خاصة به تحمل أحساسه و فكره وسحره.
بالرغم من أن دراسة البحيري كانت في كلية الحقوق وتخرج منها ، إلا أنه رغم عدم عمله مباشرة في المجال ، إلا أنه قد عمل به بصورة غير مباشرة عندما دافع عن سحر وجمال المرأة الشرقية ليعيد إليها بريقها ويدفعها لساحة المنافسة أمام نظيرتها الغربية في العديد من المجالات الإعلامية والفنية.
وقد شارك البحيري شارك في العديد من المهرجانات العربية والدولية في مجال تصميم الأزياء ، حيث شارك في مهرجان البحر الأبيض المتوسط ​​في نابولي و حصل على جائزة أفضل مصمم أزياء (هوت كوتور) في الشرق الأوسط ، وتم تكريمه موديل تصميمه ملكة جمال انتركونتيننتال ٢٠٠٦.
كما شارك في مهرجان “أسبوع الموضة” في إيطاليا ٧ مرات جنبا إلى جنب مع بيوت المصممين الأكثر شهرة في العالم مثل قناة ” فالنتينو” و” سكادا” .
و تم تكريمه من قبل ” ليال الشرق ” حيث تم منحه جائزة “أفضل مصمم أزياء” (هوت كوتور) في الشرق الأوسط .
كما ساهم أيضا البحيري بتصميماته المميزة في المهرجانات الأوروبية ، فشارك في “مهرجان لوكس” في لبنان – والذي يعد نقطة انطلاق أشهر مصممي الأزياء في العالم الذين صعدوا فيما بعد إلى المستوى الدولي مثل إيلي صعب وزهير مراد وغيرهم .
يعتبر هاني البحيري أول مصمم مصري يحظى بإعجاب صفوة المجتمع اللبناني حيث ينظر إليه بوصفه “أفضل مصمم أزياء راقية، الأمر الذي يضعه دائما على خط النار مع غيره من مشاهير المصممين اللبنانيين المحترفين في لبنان بل و أوروبا .
كما حصل البحيري أيضا على جائزة “الأسد الذهبي” في تصميم الملابس من وزير الإعلام سابقا السيد صفوت الشريف لخمس سنوات متتالية في الأعوام ٢٠٠٠ و ٢٠٠١ و ٢٠٠٢ و ٢٠٠٣ و ٢٠٠٤.
وحصل البحيري أيضا “جائزة الأوسكار” من ART- International القناة العربية بعد استطلاع الرأي العام .
وفي عامي ٢٠٠٥ و ٢٠٠٦ تم تكريمه بوصفه “أفضل مصمم ملابس” من ART والعربية
وكذلك حصل على جائزة نابولي من إيطاليا وتم تكريمه بها .
وأيضا جائزة ” أسبوع الموضة الدولية” في روما.
ويضاف لحصاده أيضا ” جائزة أوسكار ” من المجاة الدولية “مجلة الراي” في عام ٢٠٠٤.
وكرم البحيري أيضا من قبل رئيس بلدية روماحيث منح “جائزة الصخرة “في عام ٢٠٠٦
وكذلك تكريمه من وزارة الثقافة والفنون الجميلة الإيطالية وعمدة روما ، كما حصل أيضا على مكافأة لوحة البلاتين من مجموعة الفنون الجميلة ووزارة الثقافة الإيطالية
و حصل البحيري في مهرجان الأزياء الإيطالية في عام 2007 مكافأة” أفضل مصمم” في الشرق الأوسط
وفي مهرجان ” الماس ” الدولي والذي يعقد في قطر ويشارك فيه جميع بيوت الأزياء الراقية العربية و الدولية .
حيث قدم البحيري أفضل العروض والتي نالت استحسان جميع المشاركين ، وتم التصويت له “كأفضل مصمم” من قبل الدول العربيةالمشاركة . وقد أبهر البحيري جميع الحاضرين وجميع القنوات التلفزيونية العربية والأوروبية مثل ART ، Rai Uno ، كما بثت قناة Rai3 و Odion و Cawale و Fashion TV عروض البحيري ونشرت أعماله الفنية.
وتعد تصاميم هاني البحيرى أيقونة الجمال لدى نخبة المجتمع المصري والشرق أوسطي كله ، حيث ترتدي تصميماته كبريات الفنانات المصريات والعربيات مثل يسرا ، ليلى علوي ، وردة الجزائرية ، إلهام شاهين ، صفاء أبو العلا سعود ، لطيفة ، حنان ترك ، داليا البحيري ، صباح ، غادة عبد الرازق ، شيماء سعيد ، بوسو شلبي.
ولذا تم تكريمه كأفضل مصمم أزياء في مصر منذ عام ٢٠٠١ ، وأفضل مصمم أزياء في مهرجان القاهرة ٢٠٠٩ للسينما ، و أفضل مصمم أزياء في العالم العربي عام ٢٠٠٥ كأفضل مصمم أزياء ،وأفضل مصمم أزياء في الشرق الأوسط في مهرجان رمضان٢٠١٢ ، وكذلك عام ٢٠١٤ في مهرجان الإسكندرية السينمائي.

الوسوم
اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق