Tv-فضائياتفن ومشاهير

منهجية المراة في بناء الاوطان

تشرفنا بدعوة من الاستاذ الدكتور جابر كامل رئيس المؤتمر الذي يتحدث عن منهجية. المرأة في بناء الاوطان وشكر خاص مني لجميع القائمين علي المؤتمر واحببتُ ان اضيف نبذه عن دور المراة في بناء الاوطان ….{بسم الله الرحمن الرحيم }قالو لي : اكُتب عن المرأة وعن منهجيتها في بناء الاوطان تحدثت قائلآ !!وهل يعقل إن أحدا منا ينكر ذلك هل يعقل إن احدا منا ينكر الاساس الذي بني عليه جميع التطورات التي تشمل العالم اجمع الان .العِلم والثقافه والفن والادب والإبداع، من هو عالمُ بعلمه بارزُ بأبداعه مثُقفا بثقافته أديبُ بأدبه فنانًُ بفنه كل ذلك كان لم يحدث إن لم يكن الأساس المرأة الأم الساهره علي راحة أبنائها الحافز الذي لا يمل ولا تشكو بكل حب وأخلاص تعطي وبزخم حتي ترى أبنائها في أعلي مراتب النجاح والتفوق ….الأخت : وهي الأم الثاني والحافز التالي كلن منا يمتلك اخت فاضله دائمة الدعم والعطاء والحب والتفاؤل و و …الزوجه: الست المصريه الجميله والجدعه والسند والمضحي الاول والاخير والصابره و و الخ ..من منا يقدر أن ينكر دور المرأه في البناء هل يعقل !! لا أحد منا يقدر علي إنكار ذلك الدور المؤسس والبناء في المجتمع ومهما طال الكلام لم نوفي بقدرها ابدا ..هي بناء المجتمع واسُسُه وهي الوطن الحقيقي لا يستقيم وطن بدون المرأة وهذا اذا دل يدل علي عظمه مكانتها المرأه التي تثبت كل يوم عندما تعطيها عمل أو مكانة تعلو به تثبت لنا ولها أنها جديره بأي عمل ترى نفسها فيه بل هي تعلم مكانتها جيداولا يسعنا وقت حتي نتحدث عن المرأه وعن مكانتها في المجتمع ويكفي أن الله سبحانه وتعالى كرمها عن الرجال وجعل لها سوره كامله بِأسمهَا في القرأن الكريم ونحن جميعا نعلم بأن جميع الدول من حَولِنا لا تعلو ولا تنهض إلا إذا كان دور المرأة فيهي متوجاً … كل الشكر والتقدير لأمهاتنا وأخوتنا و لزوجاتنا وأبنائنا وندعو الله أن يحفظهم لنا ويبارك لنا فيهم ونتمنا كل التوفيق لكل من هوا قائم علي بحث او عمل يعلو ببلادنا ويعلو من شأنهِ ….والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..اسره العمل علي تنسيق المؤتمر المستشار والأستاذ / أحمد عبدالكريم والاستاذه الاعلاميه / منن عبدالله والكاتب أ : محمد محجوب

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق