فن ومشاهير

مصطفي عبدالسلام عريس في ظل الكورونا

كتبت فاطمه قصاص

الفنان “مصطفي عبدالسلام” احدث عريس في الوسط الفني انتشر أمس علي السويشيل ميديا وعلي صفحته الخاصه منشورات تهنئه بالزفاف السعيد
ونحن ايضا اسره مجله مملكتي الاردنيه نتمني له هو وزوجته الجميله “امينه” كل السعاده والسرور ومزيد من الحب والفرح زواج مبارك ..

طل علينا “مصطفي”في بدايه مشواره الفني في “عفاريت السياله” مع “احمد الفيشاوي”دور مخائيل “ميخه” واشتهر بخفه الدم وثقل موهبته ورغم قله ظهوره الا انه مع كل دور كان يقدمه كان يزيد تميز ويثبت نفسه ويترك بصمه لاينساها المشاهد حتي ان طل علينا في إعلان لم يتعدي الثواني مثل إعلان اكياس الفشار وهو يحدف الفشار علي الأسد ويردد (خدفشار) اضحكت الناس هذه الجمله وعلقت معهم شارك “مصطفي” في اعمال كثيره مع نجوم كبيره من اهم أعماله “ملك روحي” “بدون ذكر اسماء” “حدايق الشيطان”


“خطوات الشيطان” “عفريت القرش”
“الجماعه” “أرض جو” “الحلال” وظهرت الكوميديا وخفه دمه في دوره في “عائله الحاج نعمان” واخيرا كان “الا انا” حكايه أبناء موسي كان يعرض قبل رمضان والان يشارك في
مسلسل الاختيار مع “اميره كراره”

الجدير بالذكر ان “مصطفي حسن عبدالسلام” ابن المخرج العظيم “حسن عبدالسلام ” صاحب اكبر رصيد من المسرحيات في تاريخ المسرح المصري علي مدار ستين عاما
أهم أعماله “سيدتي الجميله” “المتزوجون” “هاله حببتي” وغيرهم
تدرج في الكثير من المناصب منها مفتش للمسرح المدرسى بالتربية والتعليم، ثم مخرج ومشرف للفرقه النموذجية لمصلحة الفنون عام 1955, ومديرا لمسرح الثقافة الجماهيرية عام 1968, ومديرا للمسرح الحديث عام 1974,ومديرا عام للمسرح الغنائى عام 1975, ورئيس قطاع الفنون الشعبية والاستعراضية عام 1979, كما ساهم بمشروعات للدولة مثل مسرح السامر ومسارح القرى من النوبة إلى مرسى مطروح، والفرقة النموذجية للثقافة الجماهيرية ومشروع الفنان الشامل لفرقة الآلات الشعبية. قدم العديد من الإضافات للمسرح المصرى، ويعد أول من قدم الكوميديا الموسيقية في مصر بمسرحية سيدتى الجميلة، وهو أول من قدم المسرح الآسيوي في مصر بمسرحية راشومون، وأول من قدم الملحمة الشعبية في مهرجان دولي، بمسرحية أيوب المصري، وأول من قدم الكوميديا السوداء الموسيقية بمسرحية “طبيخ الملائكة”.

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى