مقالات

مصر تبحث تطوير منظومة المخلفات بقلم كوثر عبد الرحيم

كتبت : كوثر احمد عبد الرحيم 

 

تابعت على قناة MBC.MASR الأعلامى عمرو أديب وكان البرنامج يخص مشكلة تدوير المخلفات من خلال زيارة وزارة الإنتاج الحربي والتنمية والبيئة ورئيس الهيئة العربية للتصنيع في جولة داخل إحدي شركات المخلفات بألمانيا والمشكلة تخص بالدرجة الأولي سلوك المواطن المصري تجاه الحفاظ على البيئة وماهو لايجاد بيئة نظيفة خالية من التلوث وماهو المطلوب، ولقد وضعت الكثير من الحلول قبل ذلك لهذه القضية وكيفية الحفاظ على البيئة المصرية نظيفة خالية من التلوث وكيفية الأستفادة من المخلفات
أولا إيجاد فرص عمل وثانيا العائد المادي والذي هو اساس المشروع ولكن لماذا دائما بتواجهنا صعوبات فى تنفيذ أى مشروع حيوى ذات اهمية ملحة مثل التخلص والاستفادة من القمامة فاهناك مشاريع ملحة لها أولاوية التنفيذ السريع عندما يصدر قرار مثل هذا هل المشكل في الأليات او والأجهزة .او مشكلة التمويل اوالمكان التي سوف يقيم على ارضة المشروع ام العماله .
اولا الأجهزة من الممكن جدا استيرادها من الخارج وهدا ليس صعب علي الدولة .و الأرض التي سوف يقيم عليها المشروع أراضينا متوفره وبكثرة اما بالنسبة الي الايدي العاملة متوفره بكثره ومن الممكن تدريبها ولدينا شباب كثيرة ليس لديهم عمل وهذا المشروع سوف يساهم بشكل كبير في الحد من البطالة.
ثم ننتقل الى اهم بند في هذا المشروع وهو الخبراء ممكن جلب خبراء في هذا المجال مثل إي مدرب فني لفريق كورة بل إن مشكلة القمامة هي الأهم .والنسبة إلي نباشين القمامة مش صعب القضاء عليهم بمراقبتهم وفرض غرامة وحبس إذا تطلب الامرمثلة مثل إى من يلقي بالقمامة فى إى مكان مع وضع صناديق محكمة الغلق ثقيلة بعجل يصعب كسرها اونقلها الا بسيارة نقل القمامة و علي مستوى يليق بمصر هذا غير إن من الممكن وضع صناديق بمظهر جذاب مثل محطة القطار او المترو وأماكن الأنظار مثل المواقف يوضع عليها كل ماهو سوف يتم تدويرة مثل الزجاج والبلاستك والكرتون والعلب المعدنية مع منع نباشين القمامة و ينطبق علي كل مواطن اللاتزام بقرار هيئة البيئة مع الغرامة لمن يتجاوز مع تعين مسؤلين للمراقبة علي عمال النظافة وعلي من يلوث البيئة مع صرف مرتبات تتماشي معي ارتفاع الاسعار تكفي اسرة العامل وملابس للعاملين ذات مظهر حضارى هذا غير الحفاظ علي صحة العاميلن بالرعاية الصحية ومخاطر الامراض وهذا ينطبق
علي جميع العاملين بمشروع النظافة
وان المشروع يسرف علي نفسة. وهذا يبتطبق علي جميع من يخالف او التعدي علي املاك الدوله وعلي جميع … تحيا مصر

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق