صحة طفلكمملكتي بتقولك

كيفية تكوين شخصية طفلك

كتبت ياسمين طلعت

 

اطفالنا هم الامل والمستقبل وبقدر ما كان نموهم وترعرعهم وتربيتهم سليمه بقدر ما كان مستقبل الأمة مشرقا ومشرفا.

هناك أسس يجب على الوالدين التقيد بها لتساعد الطفل على تكوين تلك الصورة الإيجابية عن نفسه

الرعاية والاهتمام من الوالدين غير مبالغ فيها والشعور بالمسؤولية وتلبيه حاجات الطفل الأساسية كالغذاء السليم الملبس النظيف التعليم الجيد والرعاية الصحية والمتابعة .

إعطاء الطفل الفرصة للقيام بالأعمال الناجحة والتشجيع المستمر وإشعاره بسعادتنا بنجاحه القيام بها وليحذر بتكليفه بمهام صعبة تفوق عمره العقلي والزمني و إلا شعر بالعجز وفقد ثقته بنفسه.

مراعاة حالة الطفل النفسية وشعوره والتغيرات التي على تفرزها مثل القلق .عدم التكيف.والشعور بالعجز ومحاولة علاج ذلك بالتهدئه وزرع الثقة في نفوسهم واشعارهم بالحب والحنان والرعايه والا سوف تتحول هذه المشاكل إلى مشاكل نفسية تؤثر على سلوك الطفل وكاد يكون عدوانيا او منطويا.

البحث عن نقاط القوة في الطفل وتعزيزها وتشجيعها وتنميتها وإرشاده إلى نقاط الضعف وكيفية التغلب عليها كالغضب السريع والخجل .

الاهتمام بهوايات الطفل وأنشطته وميوله وتوجيهها وتشجيعها كالقراءة والكتابة وجمع الطوابع ممارسه الرياضه بانواعها.

لابد أن نعطي الطفل ثقته في. نفسه وفي قدراته ويثق فيمن حوله وكان إيجابيا في تعامله في مجتمعه.

لابد أننا نعمل على تنمية موهبة الطفل وعدم احراجه في وجود احد سواء اصحابه او اي شخص حتى يكون له كيانه .

نهتم ونحب الأشياء ونشجع الأفعال التي يقوم بها حتى يتفاعل معها ويصبح شخصا ناجح وواثق في تصرفاته وأفعاله .

عند قول او فعل اي شئ الطفل يقوم بها يحب أن تلفت انتباه الآخرين فلابد اننا نلفت انتباه اننا شاهدنا ما يفعل وإذا كان فعل جيد نوضح له أنه فعل شيء جيد وتساعده على التطور منه وإن كان فعل غير صحيح نبين له ايضا او يكتفي. بعدم الانتباه له أو مصارحته أنه لا يفعل بطريقة لا تهتز ثقته في الأشياء التي يقوم بها.

عند استمرار الطفل في عناده امام احد يفضل ان يترك حتى يهدأ ولا نقل منه .

.

 

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق