ثقافة وفنجمالك عندنا

قصه نجاح تريند الألياف

بقلم بوسي مرسي

قصه نجاح تريند الألياف
كتبت بوسي مرسي
الاسم – أستاذة أيه عبد الباقي
السن – ٢٠


هي فتاة عاديه كانت تعاني من السمنه
وتناولت الكثير من العقاقير للتخسيس ولكن بدون جدوي
لحد مااكتشفت جروب الالياف وانضمت له ومن هنا كانت التجربه
أستاذة أيه هل الألياف فرقت معاكي ؟؟؟؟
اه طبعا حاولت أعمل نظام رجيم كتير بس ماكنتش بنتظم وكنت بدوخ من قله الاكل
بس الألياف سدت نفسي من غير دوخه ولا نشفان ريئ
كفايه أنها منتج طبيعي مش كيماوي وخسيت ومبسوطه جدا والله وبدعيلك جدا
وكفايه أن شايفه الفرحه في عين كل اللي بيشفوني ويقولوا خسيت جدا جدا
أنا كنت قبل الألياف ٨٦ك و,بعد تناول أقل من أسبوعين من الألياف بقيت ٨٢ك
وطبعا بالصور قبل وبعد
أستاذة أيه عبد الباقي سعدت جدا بحواري معاكي وسعدت اكتر باأن منتجي الألياف الاناسليوم جاب نتيجه معاكي بدون أضرار

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى