شعر وأدب

عفواً سيدي؟

لا يهمني أن أكون من تريد
المهم أن أكون أنا ما أريد
فلست بقاسي القلب حديد
أو جبل من الثلج والجليد
لا أنا إنسان أخشي الوعيد
وأخاف الله ولدي رقيب عتيد
خذ عيني انظر بها من بعيد
تجد في النهاية عبدا لله فريد
ولو قرأت قصيدتي من جديد
وفهمت ما فيها من معاني أكيد
تيقنت حروفي عبارة عن تغاريد
لها رتم في حب الله شديد
ولو أخذت يدي تكتب بها القصيد
لكتبت سطورا تخشي فيها أن تحيد
أرسل إليك حياتي في البريد
تعيشها وحاول أن تكون سعيد
هذا كلامي بالمختصر المفيد
المهم أن أكون أنا ما أريد

بقلمي/
.بسمات محمد
٢٠٢٠/٤/١٢

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى