ثقافة وفن

عشق الروح

بقلم
المؤلف والمخرج
فارس البحيري

علي طريقة موسيقار الأزمان محمد عبد الوهاب وتحفته الخالدة ( عشق الروح ) التي نعشقها جميعاً والتي تشعر معها بعالم ممتع. تتجول من خلالها في أماكن كثيرة وترى أناس يمتلكون نفساً راضية وروح من الجنة.
عندما تمتزج الخضرة بالامطار.
عندما تمتزج الحقيقة بالخيال.
وتتبعثر ذرات الرمال على سطح البحار.
وتنتحر الأحبار فتخط بالأقلام الأفكار.
وتذوب الكراهية فى أحضان المحبة.
والليل يحاكى القمر فى الأسحار.
عندما تغنى الأقدار لحن المستحيل.
وتشتاق النفس لشفاء القلب العليل.
وتنقشع غيوم الليل الطويل.
ويغلف الصمت الكون الجميل.
عندها فقط تشعر بأن الكون ملك لك بكل التفاصيل.
وأنك تعيش فى الجنة وتستمتع بما ليس له فى الدنيا مثيل.
إنسان تشعر أنك عرفته العمر كله..
وقد تعيش طوال حياتك مع إنسان في بيت واحد..
ثم تكتشف بعد سنوات طويلة إنك لم تعرفه أبداً !
الإنسان الغريب ليس هو الإنسان الذي لم تقابله من قبل، وإنما هو الإنسان الذي قابلته ولم تعرفه.
وتحدثت معه ولم تفهمه، وعشت معه فازددت به جهلاً الزمن لا يحل ألغاز البشر ولا يكشف سرهم..
ربما يزيدها تعقيداً أو غموضاً. أو إبهاما. بعض الناس يضع قناعاً على وجهه فإذا نزعت القناع رأيت وجهه الحقيقي وآخر يضع أقنعة فإذا نزعت قناع أو جدت قناعاً. يحدث أن ترى إنسان تختلف معه في كل شئ. وبعد دقائق من اللقاء تذوب كل هذه الفوارق وتختفي وتشعر إنك تقترب منه وهو يقترب منك فكرياً أو مسافة أو شعوراً أو فهماً، تسمع الكلمات قبل أن ينطق بها. تضحك للنكتة قبل أن يقولها. تقتنع بالرأي قبل أن يشرحه ثم لا تصدق عيناك أن هذا أول لقاء بينكما، هذا الوجه ليس غريباً عني، هذا الصوت مألوفاً على أذني، وتتوهم إنك رأيت هذا الإنسان في عالم قبل هذا العالم، ولا بد أن صداقة بينكما نشأت في الحياة الأخرى، و أنه جاء لتستأنف هذه الصداقة، الأرواح تتصافح قبل الأيدي وقبل العيون. قد لا تكون هناك حياة أخرى قبل هذه الحياة ولكن المؤكد أنه يوجد تشابه بين أرواح الناس . قد تجد إنساناً لا يشبهك في مظهرك الخارجي. ثم تعجب عندما تجد أنه يشبهك من داخلك شبهاً مذهلاً. فيه مزاياك وله عيوبك. يحب ما تحب ويكره ما تكره. يعشق نفس الأنغام يشاركك الرأي في الناس والأحداث والأفكار وكأنه كان ظلا لك لم يفارقك طوال حياتك وأجمل شئ في الحياة أن تجد من يفهمك. من تجامله فلا يتصور إنك تشتمه. من تمنحه قلبك فلا يرميه في صندوق القمامة أو سلة المهملات ومن تسعده كلمة منك كأنها كنوز الأرض. كل إنسان له شبيه روحي خلق من نفس الإحساس والعواطف. والأحلام. قد يكون جالساً بجانبك ولا تراه، وصدقني.. إذا لم تلتقي به اليوم فسوف تلتقي به غداً…
فإلى اللقاء غداً…

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى