ثقافة وفن

سما رامي تناشد الرئيس السيسي بتغير مسمى الإعاقة إلى أصحاب الهمم

د. أحمد عبد الصبور

أكدت ” سما رامي ” سفيرة الطفولة وأيقونة تغيير المناهج المصرية عبر برنامج بدون أهداف الذي يعرض على قناة الصحة والجمال والذي يقدمة الإعلامي ” شريف فاروق ” بأن وصفها بأيقونة تغيير المناهج المصرية جاءت عن طريق لقائها بوزير التربية والتعليم ” طارق شوقي ” .

وأستشهدت بآية القراءن الكريم “ ربي أشرح لي صدري ويسير لي أمري ” …

حيث قامت بتغير فقرة في منهج الأحياء فقام الدكتور “ طارق شوقي ” بتلبية طلبها وقام بتغير فقرة في منهج الأحياء وأطلق عليها من أصحاب الهمم والقدرات الخاصة .

وأكتشفت “ سوزان ” والدة ” سما رامي ” هذا من يوم مولودها حيث كانت والدتها طفلة منغوليا وفي ذلك الوقت لم تتنشر وسائل الإتصالات الحديثة إلى أن تواصلنا مع المركز القومي للبحوث الذى قام بنقل معلومات حول طبيعية والتعامل مع هذة الحالة …

حيث أن الدكاترة ساهموا في فقدان الأمل فيها ولكن قدرتنا على الحفاظ عليها وتربيتها ومساعدتها على نشر الأمل حيث أن حالتها بقيت أحسن من الطبيعي – على حسب قولها – .

وقال الأستاذ “ رامي ” والد ” سما ” أن الموقف ده قرار وكان عندي قرارين وهما مواجهة المجتمع أو عدم المواجهة وأقوم بعدم الإظهار للجميع … وأخذت القرار بالمواجهة المجتمعية … مما أدخل الثقة في أنفسنا وفي الطفلة ” سما رامي ” في مرحلة الكبر وعلى الذكاء الإجتماعي وقدراتها على الإستيعاب … وهذا هو القرار السليم .

وأضافت ” سما رامي ” بأن فكرة سفيرة النوايا الحسنة من خلال تغير نظرة المجتمع في الطفل المغولي وأنها دخلت كلية الآداب قسم إجتماع ، وبعدها دخلت الأكاديمية البحرية ، وأن التغير يأتي بمساعدة الأصدقاء والناس ودخولي الأكاديمية يأتي للتعرف على المتواجدين فيها .

وكشفت مدام ” سوازن ” والدة ” سما ” بأن كلية الآداب قرروا تحويلها من الإنتظام إلى الإنتساب لقرارهم بأن أصحاب الهمم وإنها حصلت على درجات عالية ، وأن قرارهم هو حرمانها من العمل الميداني .

وقدمت والدة “ سما ” إلى الأستاذة ” هبة سليم ” رئيس تحرير البرنامج الشكر لمساندتها الإنسانية لسما رامي وتابع والد ” سما رامي ” بأنه كان مش متوقع أن تكمل ” سما رامي ” تعليمها ، وأن مجتمع زمان غير المجتمع الآن ، وأن المجتمع الآن قتحوا الأبواب المغلقة لأصحاب الهمم لأنهم يملكون صفة الشفافية والحب لكل الناس والثقة بنفسهم والشخصية وحب النجاح ، وأن قرار الرئيس السيسي بدمج أصحاب الهمم في كل الوظائف في جميع الوزارات وتطبيقها هو بمثابة الدعم الإنساني لهم .

وأن المهندس ” أشرف صبحي ” وزير الشباب والرياضة كان من الوزارء الذين قاموا بتلبية طلب “ سما رامي ” في تغير بعض الأمور وأطلق عليها أنها من أصحاب الهمم والقدرات الخاصة ، وساهم في عمل مكتب خاص لهم في الوزارة .

وأن الدكتورة ” إيناس عبد الدايم ” وزيرة الثقافة قامت بتغير مبادرة من أصحاب الإحتياجات الخاصة إلى أصحاب الهمم .

وأن الدكتورة ” نيفين القباج ” وزيرة التضامن الإجتماعي من محبي “ سما رامي ” وأن الوضع تغير وأن المجتمع أصبح يأخذ بأيدي أصحاب الهمم ، وأن منحة الأكاديمية البحرية جاءت من رئيس الأكاديمية وأن هذة المنحة جاءت من خلال الدكتورة ” راندا رزق ” الوزير المفوض خارج البلاد ورئيسة المجلس العربي وإنها تقابلت مع “ سما ” في إحدى اللقاءات وقالت إنها سوف تعطيها منحة دراسية في الأكاديمية فور نجاحها في الثانوية العامة بدرجات عالية .

إن الأكاديمية البحرية حققت رعاية لها بشكل أكبر وأن الأستاذة “ سهير عبد القادر ” هى تبنت موهبتي الغنائية دعماً لأصحاب الهمم وقدمت أغنية مع أنغام وليلى علوي ويسرا … وأمنياتها التمثيل خلال الفترة القادمة .

وقدمت أغنية نفسي أكون مشهورة لدنيا سمير غانم وأن “ سما رامي ” هى ليست متعبة وإن كانت سبقت سنها في مهارتها وقدراتها الكبيرة .

وناشدت ” سوزان ” والدة ” سما رامي ” الأمهات في حب الأبناء وتعليم أولادهم التربية السليمة .

ووجهت ” سما رامي ” كلمة إلى الرئيس السيسي بأن مفيش حاجة إسمها إعاقة ولابد من تغيرها إلى أصحاب الهمم .

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى