ثقافة وفن

سر السعادة الأسرية

بقلم محمد فهمي

كتب  محمد فهمي سر السعادة الأسرية

هناك معايير مختلفة لإقامة حياة أسرية سعيدة مُستقرة،تلك المعايير تختلف من شخص لأخر حسب وجهة نظره وميوله الشخصية وفي الغالب هذه المعايير لا تُشكل بالضرورة العنصر الأهم على الإطلاق لتحقيق هذه السعادة،ولكن هل من عنصرٍ لا خلاف عليه لتحقيق هذه السعادة؟
الحب،الثقة،المتعة،الرومانسية،الأمان وغيرها من المعايير التي تتفاوت في درجاتها،تلك المعايير تشكل بدورها طقس دافىء نسبياً من السعادة غير دائم وغير مستقر،أما المعيار الذي أراه لديه القدرة على خلق طقس حب وسعادة دائم هو “التفاهم” ذلك العنصر المُشع بالقوة والترابط والتلاحم والحب والمودة بين الطرفين،أي طرفين مهما كانت علاقتهما ببعض،ليس الأزواج فقط بل العامة.
ماذا لو وُجِد الحب والثقة والمتعة ولم يتوفر التفاهم بين الطرفين! سنجد كل منهما في صراع وتضارب فكري ونفسي،الأفكار والآراء تتناطح ومن ثم العناء الشديد وصعوبة الحياة،ماذا لو وجدت الرومانسية والأمان والحنان ولا يوجد تفاهم!
التفاهم يا سادة هو مفتاح نجاح أي علاقة مهما كانت هي،فهو طريق مختصر جداً يوفر عليك أميالاً من السير في اتجاه لا راحة فيه ولا أمل،وإن كانت شجرة علاقتك ليست فيها ثمار التفاهم فاقتلع هذه الشجرة من جذورها وقم بزرع شجرة أخرى مثمرة،لا تُجادل في علاقة غير مستقرة وتقول عسى أن تستقر!،وابحث عن الشخص الذي تجد نفسك في تواؤم معه،تجد نفسك ونفسه كريح مرسلة لا عائق يعوقكم فينغص عليكم عيشكم.

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى