شعر وأدب

دمشقيه

بقلم / رولا احمد صالح متابعة / ابراهيم الدهش / العراق / مجلة مملكتي الاردنية

 

دمشقية الأصل
والتاريخ عنواني
دمشقية….
اغتسلت من ماء دجله
والفرات
وبردى
والعاصي خالف الكون لأنه من نبع شرياني…..
دمشقية ….
ابنة الشمس
أخت عشتار وزنوبيا
وإنانا
وطائر الفينيق عندما حلق بساحلنا
رأته الزوارق يرف بجناحين….
دمشقية….
تنام البحور في عيني
وتغفو غيوم الشتاء بأحضاني….
هنا…..هنا
خلعت الشعوب معاطفها
وقريرة العين تنام
من غير احزان
دمشقية
لا لانت….ولا انهزمت
أسألو السنين تخبركم
سطور التاريخ من غيري
يتيمة مالها ثاني
دمشقية
كانت وما زالت دليل
الشعوب إلى الخلاص
من هنا ….مر الثائرون
من دمائهم كل قطف من حولنا داني
دمشقية ولا أخجل….
حرثت الأرض بالمعول
وأحصد الغلال بالمنجل…..
دمشقية….
لوني من لون السنابل
حنطية وسمراء
وعيناي للغازي قنابل
دمشقية…..لا أنام
وأنا أسمع أنينا في بيت جيراني
(بلاد العرب أوطاني
من الشام لبغداد ومن
نجد إلى يمن
إلى مصر فتطواني )

رولا أحمد صالح
سوريا

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى