ثقافة وفن

حديث الكلمات

بقلم إيڤيلين موريس

حديث الكلمات
بقلم إيڤيلين موريس

ياحديثاً لم يجد له عبر الأثير طريقاَ
ويا رسالة قد ضاقت بها صفحات التواصل جميعاً..

تري  !!
هل ضل الحديث طريقا؟
أم أن أحرف الرسالة تحتاج إعادة ترتيبا؟

لست ادري !!
ولكني ادركت حقيقة..

لا فهماً لحديث في الآذان يجري
ولا رسالة  للعيون مضيئة ..

يكفي ما كان بالأمس من حديثا جميلا
يبقى كرائحة معطرةٌ بكل معاني رقيقه….

وتوقف عن الكلام ياقلمي
فلم يعد لحديثك منفرداً من قيمة..

وإن أعيتك الكلمات ..
وصرت متعباً منها وليس لك في الأمر من حيله ..

فودع كل الأقلام وأغلق علي قلبك
ويكفي انك كنت يوما للسلام والحب انشوده جميلة..

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى