ثقافة وفن

الاحتياج

بقلم مني منصور

عرفت أنها استدمعت و أسبلت عبرتها ، أذرت دموعها ، أرسلت عيناها و دمعت ، ذرفت آماقها ، سحت جفونها ، وفاضت شؤونها ، سالت غروبها ، أسبلت عبرتها ، أسبلت أرواق عيناها ، أرخت عينيها أرواقها ، سالت مذارف عيناها ، اخضلت مسارب عيناها ، درت حوالب عيناها ، أريقت عيناها دمعا ، وإستمطر شآبيب عيناها ولم تملك سوابق عبرتها ؛ مرحت عينها بالدمع و اشتد سيلانها ، ولم أر أمرح منها عينا ، ولا أغزر دمعا ؛ استرسلت في البكاء ، وارتمت وعيناها تدمعان ؛ بكت أحر وأشد بكاء ، بكت حتى أخضل ذقنها وثوبها ، وإبتل نحرها ، حتى خنقتها العبرة ، و شرقت بماء دمعها ، وشرقت عيناها بمائها ، وانتحبت ولها عويل ، و غص بالبكاء في حلقها ، وقد علا نشيجها ؛ وأفحمها البكاء وأجهشت ، أنه وضع مهيب ؛ علامة من علامات الشبق والرغبة العارمة ، لقد انخلع له قلبى ، واضطربت حواسى ، واقشعر جلدى ، وأرعشت يدي و مفاصلى ، ورجفت واصطكت ركبتاها ، وتزلزلت قدماها ، ارتعدت فرائصها ، وانتفخت مساحرها ، زيّنت عنقها بياقوت الإحساس وزمرد الكبرياء تنتظر وهي شاردة خلف ستائر الليل تذرف أنوثتها بحرقة تعاتب معاني أبجديتها الشاردة تتساءل كيف تقاوم حصار حريتها ، نسجت لحنا جديدا لهمسات هادئة وتتأوه بلهفة بحرقة يعانق أمواج صدرها ويروي قلبها الظمآن .أنوثتها تاج يزين كبرياءها و لؤلؤ يتراقص في بريق عينيها ، صمت الشفتان بعد نوبة بكاء هيستيرى هو إيقاع شوق ولهفة تسترخي على صفحات الغروب تولد في مهد الأنوثة و تتنفس من رئة الطبيعة عندما تضحك أو تبكي أو تغنى يتمايل إيقاع إحساسها على صفحات الغروب على أغصان الفجر تتمتم بكلمات هامسة كلمات بنار المساء مرسومة تحاور الربيع والشتاء كلماتٌ بها تظلل عين فجرها تضمها الي صدر نهارها وتجعلها عنوانا لاحاسيس انثوية مكبوتة ، تخرج من طيات نفسها فتتوه وسط ظلال غامق في ثنايا حياة غامضة يلهو فيها المعجبون ويرقصون في جنون علي ماء نهر آثن ليس به الا بقايا حنين لعواطفها ؛ تبكي علي رجال يرتشفون خمر أنوثتها وهي تريد رسم شامات علي خدود البائسات وترسم علي رموش الاحساس ,تمشي وكـان الرملُ يعشق لمسَها ,خَطَـوات أنـثى في شـموخِ أمـيرةٍ , حَـضَرت وكان العطرُ يسبق همسَها ,رِئَـتـي بَـدت قـارورةً من عطرها ,تـنـهارُ عيناهـا و تـرفـع رأسـَها , وأنـا إذا لَبِـسَ الجـنـونُ عمامتي , أفـتـيتُ للأنـثـى تـغـازل نفـسَها , وإذا الشـفـاةُ تقاربت بخـطـيـئةٍ , نـاديتُ نفسي ارتق الي رأسها ، انها علامات الاحتياج واللهفة والرغبة والجوع العاطفي وقوة الشبق والغلمة وأشياء أخرى .

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى