مقالات

أزمة ضمير

كتبت: فاطمة القصاص

عندما يغيب الضمير نصل لهذه النقطة من القتل الجماعي لأطفال أبرياء لايدركون شئ سوا أن الأهل وافقو علي هذا الشكل من النقل الجماعي، وكأنهم يعلنو أننا لم نتعب في اولادنا، أو توفير بعض الجنيهات افضل من صحتهم وهم عرضه للعدوي بي أي مرض بسبب التكدس والعدد داخل هذا الصندوق او وراحتهم في الجلوس.

وأثر هذا علي أبناءهم وللأسف وقعو تحت رحمه سائق جشع كل ما يهمه جمع أكبر قدر من المال بدون أي رحمه أو شفقه علي هؤلاء الصغار، وكأنه يقول لا يمكن لأحد محاسبتي علي هذه الجريمة العلنية وللأسف هو ليس الوحيد، نري هذا المشهد عشرات المرات يوميا أيام الدراسة لذلك يجب وقف هذه المشاهد ضد الأطفال يجب أن يكون فى قرارات من الجهات الرقابية ووضع قانون يمنع ركوب هذا العدد من الأطفال في سيارات توصيل المدارس لأن هذا المشهد ضد الطفوله والانسانيه بشكل عام والرحمة عموما.

اظهر المزيد

مجلة مملكتي

مجلتنا هي نقطة شروع جديدة ومميزة لبناء أمرأة واسرة ومجتمع لائق ومتحضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق